مقاعد الإنتظار
مقاعد الإنتظار

مقاعد الإنتظار !!أليس غريباً أن تجمعنا مقاعد الإنتظار لساعة واحدة؟؟!!

جمعتنا مقاعد الانتظار في المواصلات العامة

وأرقام التذاكر وأماكن الجلوس“مقاعد الإنتظار ” بوجوهٍ سمحةٍ وقلوبٍ رحبة، بأناسٍ تبادلنا معهم الاحاديث،

وربما الابتسامات فقط، فخففوا ثقل الروح، ولملموا شتات العقل،

وأنسوْك المهام السخيفة والاعتياد القاتل الذي يسرقنا من أنفسنا ولو لمدة قصيرة.. ولو لدقيقة واحدة..إنهم خِفافٌ في مرورهم، ثِقالٌ وفي وسط هذا الحوار النفسي..

وأنا أنتظر في القطار مرت بجاني طفلة صغيرة بملامحهاا الريفية البريئة وثيابها البسيطة وابتسامة تخفيها بين ملامحها حتى لا تكون مطمع لأحد ..

في البداية لم تلفت انتباهي المكان مكتظ بالأطفال والبائعين المتجولين الذين يلحون عليك بالشراء ..

فلا تكلف نفسك بالرد عليهم من كثر تساؤلاتهم .


وأدعيتهم التي لا يكفون عنها لكسب استعطافك لشراء .. لكن هذه الطفلة كانت مختلفة تختار زبائنها بدقة تحمل رائحة من الخبرة..

تجعلها تعرض دون تسول او استعطاف كما عرضت علي أن أشتري منها عقد من الفل وتقسم لي بأنها صنعته بنفسها وأنه طيب الرائحة ..

فتطايرات خصلات شعرها على عيناها كأنها اتفقت مع هذا الهواء ان تخفي خجلها ..

أحبتت طريقة عرضها .. قررت أن أشتري كل الفل .. في البداية لم تصدق عرضي عليها فبدأت تلملم أشياءها لتذهب . أقسمت لها انني أريد أن أشتري ..

عادت لها ابتسامتها الضائعة ودفعت لها ما طلبت دون فصال ..

مقاعد الإنتظار
مقاعد اللأنتظار

وأخذت تخفيه في محفظتها الصغيرة ..وقالت لي بأنها ستحضر غداً ..فأين سأجدك جالساً ؟؟قلت لها هنا في هذا المكان..

وانطلقت في زحمة المدينة حتى توارت عن نظري .. إنها ساعة الانتظار .

جمعتنا مقاعد الانتظار ..اكتسبت هذا الفل برائحتة الزكية بعد يوم عمل شاق ..
بعد وقت ليس بطويل جاء صديقي الذي انتظرته طويلا ..

ألقى برأسه على المقعد يبدوا عليه عدم الرغبة بالحديث .. وأنا كذلك لا رغبة لي في التحدث مع أحد..

أهديته عقداً من الفل وقلت له رائحته زكية ستنسيك ضجة المكان ..

وتعطيك رائحة طبية ..فرائحته جميلة جدا.. ابتسم صديقي دون حديث ..وهز رأسه لي بالقبول..

وأدرت وجهي والتفت على النافذة فأنا مغرم جداً في متابعة المارة والمتجويل دون أن أسمع ما يقولون تعجبني حركاتهم ..

بحثهم عن ارزاقهم في زحمة العائدين ..

إنها مقاعد الانتظار عالم آخر نعشق التحدث في تفاصيله .. ورائحة الفل الزكية تغطي على ثرثرة الراكبين,,
ولنا من مقاعد الإنتظار قصص
..

تعليق واحد

  1. غير معروف

    تعبيرات رائعة

اترك رد